أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار الاندوريد / احدث إصدارات سامسونج الهاتف القابل للطى فى مطلع العام المقبل

احدث إصدارات سامسونج الهاتف القابل للطى فى مطلع العام المقبل

وفقا لتقرير صحيفة وول ستريت جورنال أن شركة سامسونج تنوى إطلاق هاتفها الذكى القابل للطى فى أوائل العام المقبل ، حيث تتطلع شركة سامسونج للإلكترونيات وهى من أكبر الشركات المصنعة للهواتف الذكية إلى طرح الهاتف الذكى العبقرى الذى قد يساعد فى زيادة الطلب على منتجات الشركة وأيضا سوف يساعد فى تعزيز الشركة فى السوق العالمية , وقد أشار التقرير أن بحسب أشخاصا مطلعين بأن الهاتف الجديد يحمل من الداخل إسماً رمزياً “وينر” Winner , ويتضمن شاشة مثل شاشة جهاز لوحى صغير والتى يبلغ قطرها حوالى 7 إنشات .

وفى نفس التقرير تمت الإشارة إلى أن الهاتف يمكن طية من المنتصف، ليصبح شكل الهاتف مثل محفظة الجيب العادية، كما يتميز هذا الهاتف من الخارج عند طية بشريط عرض خارجى من الأمام وكاميرا من الخلف, وقد شهدت السوق العالمية منذ فترة إشاعات كثيرة حول هذا الهاتف القابل للطى والذى كان محط أنظار كثيرين بسبب كثرة الإشاعات حول هذا الموضوع.

ومن المحتمل أن أن تصميم الهاتف الجديد القابل للطى قد يساعد فى تحسين صناعة الهواتف التى تواجة مشكلات فى إرضاء المستهلكين الذين يبحثون على مميزات جديدة، حيث أعلنت شركة أبحاث السوق آي سي دي ICD العام الماضى 2017 أن سوق مبيعات الهواتف قد إنخفض بنسبة 0,3 وهذا أول إنخفاض يحدث فى تاريخ الصناعة ومن المحتمل أن تنخفض ال

مبيعات مرة أخرى هذا العام بنسبة 0,2 وقد يساعد هذا الهاتف فى عدم إنخفاض نسبة المبيعات مرة أخرى.

كما ورد فى التقرير أيضا التابع لصحيفة وول ستريت جورنال أن هذا الهاتف التابع لشركة سامسونج الإلكترونية سوف يكون فئة جديدة رائدة بجانب فئتى سامسونج Galaxy  s و  Galaxy Note, وسوف تقوم الشركة بطرح هذا الجهاز فى نطاق صغير, وسوف تستهدف أسواقا معينة, وهذا فى حال نجاحة سوف تقوم الشركة بطرحة فى منتصف 2019 بشكل تجارى كبير.

هذا وقد أشارت المعلومات أن شركة سامسونج تضع هذا المشروع فى أولي أهتماماتها نظراً لانخفاض الطلب على أجهزتها الرائدة هذا العام وخصوصاً جهاز Galaxy S9 وفى حال طرحة فى الأسواق لن يكون بكميات كبيرة ولكن شركة سامسونج تريد أن تكون هي أول شركة تنتج هاتفاً قابلاً للطى وهذا قد يمثل طفرة هائلة تحدث منذ عدة أعوام فى مجال صناعة الهواتف الذكية.

ومما قد يجعل شركة سامسونج هي أول من ينتج الهاتف القابل للطى هو أمتلاكها تكنولوجيا أساسية  تتمثل فى شاشات  OLED, ومن التحديات التى تواجة الشركة فى هذا الهاتف هو سعة البطارية الكبيرة التى يحتاج إليها الهاتف نظراً لتشغيل شاشة العرض الكبيرة والشاشة الصغيرة الإضافية، وهذا يثير بعض المخاوف لدى المسئولين عن الشركة خوفا من إرتفاع درجة الحرارة, وأيضاً البناء القوى للجهاز ومكوناتة التى تحتوى على رقاقات معالجة قوية وهذا سوف يزيد من سعر الهاتف والذى قد يصل إلى 1500 دولار.

 

 

 

 

 

عن عماد شهيد

انا عماد مسؤل التحرير واحد من ضمن فريق ضخم يعمل على تحرير هذا الموقع واعمل في مجال السوفت وير موبايل منذ زمن بعيد واسعي مع فريق العمل على تقديم محتوى فريد وتقديم دروس في مجال السوفت وير لتعم المعرف وينتشر التعليم الصحيح وبسعدنى تلقى إستفساراتكم على صفحتى على الفيس بوك وأيضا صفحتى على جوجل بلس وأتمنى أن أراكم فى وقت قريب بإذن الله

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*